edmilia.tk <body> </body> google-site-verification=Xz06IR0Fyb2MKO7FygwFviEwK6XKl7AUITzo_UlSHGQ الـــحــب الحب أجمل ما يوجد في هذه الحياة بدون الحب لا توجد حياة فالحب أسمى معاني الحياة وللحب أشكال كثيرة ومعاني أكثر لكن أروعه حب الأبوين حب الأم وحب الأب فلولا هذا الحب لما وجد الحب أصلا
   
  عصافير
  اخبار
 


 

إعلان ميونيخ المدينة الأفضل للعيش بها في العالم 16.07.2010 تقدم مجلة "مونوكل" الاجتماعية البريطانية كل عام قائمة بالمدن العشرين الأفضل ملاءمة للعيش بها في العالم، وجاءت مدينة ميونيخ عاصمة ولاية بافاريا الألمانية كأفضل مدينة هذا العام في عدد تموز/يوليو/آب/أغسطس من المجلة العصرية التي تهتم بالقضايا الدولية والأعمال وشئون الثقافة والتصميمات. وتصدرت ميونيخ القائمة متقدمة على كوبنهاجن وزيوريخ وطوكيو وهلسنكي. وكانت مدينة زيوريخ السويسرية حصلت عام 2009 على لقب أفضل مدينة يمكن العيش فيها وهو اللقب الذي نالته العاصمة الدنماركية كوبنهاجن عام 2008. وبالإضافة إلى المعايير التقليدية لنوعية الحياة مثل وسائل النقل العام والمساحات الخضراء ومعدلات الجريمة، فإن "مونوكل" تأخذ في الاعتبار معايير أخرى مثل مدى تميز المراكز التجارية في المدينة وهل هناك تأثير للمنافذ متعدد الجنسيات مثل "ستاربكس" على طبيعة هذه المدن. وتدرس المجلة أيضا في تقييمها طرق النقل من وإلى المدينة
 



من هم أبطال الضحك في العالم؟

يجد الباحث الألماني في ظاهرة الضحك راينر شتولمان أن الإفريقيين والبريطانيين هم أكثر الشعوب التي تتميز بروح الدعابة، أما على صعيد العالم العربي فيعتبر المصريون من أكثر الشعوب التي تتميز بخفة الدم. ويقول الباحث إذا كانت أسبانيا قد حصلت على المركز الأول في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010، فإن أبطال الضحك هم الأفريقيون، فهم كما يوضح في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) " يضحكون أكثر وأسرع منا"  ويشير إلى أنه خلال الاجتماعات الأفريقية يستطيع كل فرد أن يقول ما يريد، لكن كل فرد يكون أيضا عرضة للضحك عليه، دون أن يسبب له ذلك أي إحراج، لأنهم يعتبرون الضحك "وسيلة للتواصل الاجتماعي ".

من هو بطل أوروبا في الضحك؟

و يضيف الباحث في جامعة بريمن أن البريطانيين هم الأكثر إضحاكا في أوروبا، وأن لديهم "الشجاعة لقول كل ما هو جاد بطريقة مضحكة." أما عن روح الدعابة لدى الألمان فيقول الباحث شولتمان إن الألمان لايستطيعون الادعاء بميلهم للدعابة "لأن البساطة تنقصهم"على حد تعبيره " ويضيف:"إننا نهتم جدا بالمضمون والثقافة الراقية، وهذا الأمر صار تقليدا منذ العصر الرومانسي، فالضحك الألماني أصبح ضعيفا منذ ذلك الحين."
لماذا نضحك؟
وعن السبب الذي يدفع المرء للضحك يقول الباحث: "الشكل الأولي للضحك هو الدغدغة ، فإذا دُغدغ شخص أسفل قدمه فإنه يسحبها، وهو ما يسمى بردة فعل عكسية لحماية الجسم، وإذا تم قمع ردة الفعل هذه فإن الطاقة ستخزن في الجسم، ثم يتم إطلاقها عبر الحجاب الحاجز في صورة ضحك. ويعتبر الضحك ردة فعل ثورية وتشنجية للجسم، يمكن تشبيهها بنوبة الصرع مع الفرق أن الشخص يشعر في حالة الضحك بالمتعة."

وفي تحليله للسبب الذي يجعل الإنسان يضحك عند سماعه نكتة قال شتولمان:"النكتة تدغدغنا في عقلنا أيضا، ولذلك تحتاج النكتة الجيدة إلى لحظة مدهشة وإلى تناقض، أو شيء يحيرنا، دون أن يصرف انتباهنا.وكي نستطيع فهم النكتة يجب أن تحتوي على توازن بين الشيء المعروف والشيء الغريب."

جامعة للضحك

 في الوقت الذي يستهجن البعض الضحك ويجدونه سخيفا، يؤكد كثير من أطباء النفس والبحاثة على فائدته، ومن بينهم الطبيب النفسي الهندي مادان كاتاريا الذي أسس أول ناد للضحك عام 1995 ويقول: عندما تضحك تتغير، وعندما تتغير يتغير العالم كله." وأشار مادان بمناسبة يوم الضحك العالمي الذي تم الاحتفال به في الشهرالفائت أنه سيؤسس جامعة للضحك، لكنها لا تمنح درجة علمية إنما ستكون جامعة لتعليم كيفية الحياة

أضحك تضحك لك الدنيا" ـ الاحتفال باليوم العالمي للضحك 

"ثلاث دقائق من الضحك" في العام تخصصها "نوادي الضحك" المنتشرة حول العالم للترويح عن النفس وسط احتفالات راقصة في الهواء الطلق. فالضحك، سواء كان قهقهة أو ابتسامة خجولة، يساهم في إدخال السعادة في القلوب ويخفف الآلام.

"الضحك هو خير دواء"؛ حكمة شعبية قديمة تعد بمثابة الشعار لأعضاء "الحركة الدولية للضحك" التي تحتفل في الأول من شهر أيار/مايو من كل عام بـ"اليوم العالمي للضحك". وكان الطبيب الهندي مادان كاتاريا هو أول من دعا لهذا اليوم عام 1998.

وتعتزم "نوادي الضحك" في ألمانيا والعديد من الدول الاحتفال بـ"اليوم العالمي للضحك" الأحد المقبل، وذلك من خلال تخصيص ثلاث دقائق للضحك والقهقهة اعتبارا من الساعة الثانية ظهرا بتوقيت وسط أوروبا. ويوجد حول العالم نحو ستة آلاف نادي من "نوادي الضحك" التي تحتفل بهذا اليوم بحفلات موسيقية راقصة في الهواء الطلق.

ويؤكد الخبراء أن الضحك، سواء كان قهقهة أو مجرد ابتسامة خجولة، لا يساهم فقط في إدخال السعادة في القلب، بل من الممكن أن يساعد في تخفيف الألم أيضا. ووفقا لأقوال الخبراء فإن الضحك لمدة دقيقتين في اليوم له نفس تأثير 20 دقيقة من ممارسة الرياضة. كما يساعد الضحك في تقوية نظام المناعة علاوة على أن الضحك الحقيقي يساعد في تنشيط 80 عضلة في الجسم.  والطريف في الأمر أن الضحك ينشط أماكن في المخ لا تنشط عادة إلا بتأثير الكوكايين؛ كما أن الإنسان لا يضحك ويفكر في الوقت نفسه.


 
  عدد زواراليوم 162722 visitors (342887 hits) مرحبا بكم  
المواضيع المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي موقع عصافير، و إنما تمثل وجهة نظر كاتبيها
جميع الحقوق محفوظة لموقع عصافير
 
 
=> Do you also want a homepage for free? Then click here! <=
Bookmark and Share www.3safer.de.tl ,münchen, mandäer, irak 2010, صابئي , صيبي, مندائي, م, شعر عراقي, كاظم الساهر, حبو غزل, تعارف, طرب, افلام عربية, قصص, ابوذية, مسجات, ردح, اغاني, ص, ع, ا, ك, باجه, جاي و سمك مسكوف, دولمة, التكبر , التواضع , احبك, برازيليِ